موقع الدفعة 19 صيدلة جامعة صنعاء

دفعة pharma glory_ كلية الصيدلة _ جامعة صنعاء .
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
الأعضاء الذي تم الغاء اشتراكهم عليهم التواصل مع مدير المنتدى /طلال الشهاب لتفعيل اشتراكهم .................
الإخوة والأخوات تم إضافة منتدى جديد الى منتدى الدفعة التاسعة عشر صيدلة (منتدى كل الألوان) باسم منتدى أبحاث التخرج إن شاء الله تفعلوه بمشاركاتكم فيه وتقبلوا تحياتي - طلال الشهاب .............

شاطر | 
 

 اليمن يستنفر العرب لمواجهة مخطط أمريكي أوروبي لتدويل البحر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بن جميل
°ˆ~*¤®§(*§عضو مجتهــد§*)§®¤*~ˆ°

°ˆ~*¤®§(*§عضو مجتهــد§*)§®¤*~ˆ°


ذكر عدد الرسائل : 40
العمر : 29
بلدك : اليمن
نقاط : 37
تاريخ التسجيل : 23/09/2008

مُساهمةموضوع: اليمن يستنفر العرب لمواجهة مخطط أمريكي أوروبي لتدويل البحر   7/10/2008, 09:10

اليمن يستنفر العرب لمواجهة مخطط أمريكي أوروبي لتدويل البحر الأحمر

<td width=1>
الرئيس اليمني
محيط : كشفت مصادر مطلعة أن زيارة الرئيس اليمني علي عبدالله صالح إلى الأردن ثم مصر، تأتي على خلفية تعاظم القلق اليمني مما يلوح في الأفق من مخطط أمريكي- أوروبي يستهدف تدويل البحر الأحمر.

أضافت المصادر أن صالح يحاول أن يستنفر الزعماء لمواجهة مؤامرة تدويل البحر الأحمر ، لذا فقد عقد في عمان والقاهرة لقائين منفصلين مع الملك عبد الله بن الحسين، والمسئولين المصريين، وبحضور كبار القيادات الأمنية.
وذكر موقع "نبأ نيوز" اليمني أنالمحادثات مع الجانبين تركزت على القلق اليمني المترتب عن تكثيف التواجد العسكري الأجنبي المتعدد الجنسيات في المنفذ الجنوبي للبحر الأحمر، ومخاطر ذلك على الأمن القومي العربي، وهواجس اليمن بأن ذلك يمثل مقدمة لتمرير مشروع تدويل مياه البحر الأحمر، الذي سبق أن اقترحه إسرائيل قبل سنوات، وقوبل برفض عربي شديد في حينها.
خطة يمنية
وقالت المصادر إن الرئيس صالح يضع على أجندته مع الزعيمين الأردني والمصري مقترحات لمواجهة الأزمة، كان قد تم التشاور عليها مع الملك عبد الله بن عبد العزيز ملك المملكة العربية السعودية خلال زيارة قام بها للمملكة مؤخراً.
وتأتي الجهود اليمنية في إطار تنسيق الموقف العربي للدول المطلة على البحر الأحمر في مواجهة أي تداعيات دولية محتمله، تتخذ من مواجهة القرصنة البحرية ذريعة لتدويل البحر الأحمر، ومضيق باب المندب والجزر المحيطة به.
يشار إلى أن الدول المطلة على البحر الأحمر عددها تسع وهي: مصر والسودان وإريتريا وجيبوتي واليمن والسعودية والأردن وإسرائيل.
وكان وزير الخارجية الإريتري عثمان صالح والذي تطبع بلاده علاقاتها مع إسرائيل وتمنحها قاعدة أمنية في "دهلك" قد مهد لمشروع التدويل بتصريحات أطلقها منتصف يوليو الماضي، وكشف فيها أن بلاده تقدمت بمقترح "إستراتيجية خاصة بأمن البحر الأحمر تشارك فيها جميع الدول المطلة عليه وعلي رأسها مصر والسعودية"، منوهاً إلى أن أسمرة "طرحت موقفها من هذا الأمر وتنتظر مواقف الدول الأخرى".

مشروع إسرائيلي
وتبني إسرائيل مشروعها لتدويل البحر الأحمر على حقيقة كونها لا تمتلك سوى عدة أميال في "إيلات" علي شاطئ البحر‏,‏ لا تتيح لها ممارسة سياسة قوة بحرية‏,‏ أو حتى تأمين خطوط إمداد معقولة لوحداتها في البحر الأحمر‏.
وتعاظم القلق الإسرائيلي بعد حرب يونيو ‏1967م,‏ وقيام مصر بإغلاق قناة السويس لسنوات طويلة تالية‏,‏ ثم حرب السادس من أكتوبر‏1973‏م وقيام اليمن بإغلاق مضيق باب المندب.
ومهدت اسرائيل لهذه الخطوة في 24 أغسطس 1980م بوضع حجر الأساس لمشروع حفر قناة "البحرين"، التي تصل بين البحر الأحمر والبحر الميت كخطوة أولى نحو إنشاء الجزء الثاني من القناة التي ستسير غرباً لتصل إلى البحر المتوسط عند منطقة حيفا.
وتمهيداً للخطوة التالية، فقد بدأت أيادٍ خفية تحرك أحداث المنطقة باتجاه الاشتعال ، فانهار السلام في الصومال، وتحركت أرتيريا لتفجير مشاكل مع جيبوتي من جهة، ومع اثيوبيا من جهة ثانية، ثم اليمن من جهة ثالثة بسلسلة عمليات قرصنة يومية على زوارق الصيد اليمنية، في نفس الوقت الذي تأججت مشكلة السودان في دارفور، وظهرت تدخلات دولية جلية بشئون المنطقة.
وفوجئت دول المنطقة بانهيار الأمن الملاحي واستعار أعمال القرصنة البحرية على السفن التجارية المختلفة، وظهور ملامح المخطط الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة بالتعاون مع فرنسا التي آلت إليها رئاسة الاتحاد الأوروبي.

قوات دولية
وتتزامن المخاوف اليمنية مع إعلان دول الاتحاد أوروبي تأهبها لإرسال قوات للمنطقة، في الوقت الذي تتوجه سفينة حربية روسية إلى الشواطئ الصومالية لإنهاء أزمة السفينة الأوكرانية التي تنقل معدات عسكرية، والتي يحتجزها منذ زهاء الأسبوع قراصنة صوماليون.
وأرسلت كلا من الهند وماليزيا إقوات بحرية إلى المنطقة لتأمين مرور سفنها التجارية، في أعقاب تنصل البحرية الأمريكية- التي تقود قوات تحالف مشتركة تضم فرنسا وبريطانيا وايطاليا وهولندا- عن مسئوليتها في حماية السفن التجارية، بعد أن تجاوزت حوادث القرصنة البحرية (55) عملية منذ بداية عام 2008م.
البحر الأحمر
وتزايدت أهمية البحر الأحمر كممر بحري رئيسي للتجارة بين الدول بصورة غير مسبوقة‏.‏ وتبعا لمتوسطات أرقام التسعينيات فإنه يمر عبر البحر الأحمر حوالي ‏325‏ مليون طن من البضائع، ‏10% من إجمالي الشحنات البحرية العالمية سنويا‏.‏
كما ارتفع عدد ناقلات البترول التي تمر سنويا في قناة السويس إلى ‏21‏ ألف ناقلة‏,‏ وزادت كميات البترول الخام التي تتدفق عبر الأنابيب إلي البحر الأحمر بشكل هائل‏.‏
وأدت التوترات المسلحة في الخليج منذ بداية التسعينيات إلي كثافة غير معتادة في مرور القطع العسكرية البحرية عبر مياه البحر الأحمر‏,‏ ورغم أن طريق رأس الرجاء الصالح يمثل بديلا نظريا‏,‏ إلا أنه مكلف ماليا‏,‏ ولا يلبي اعتبارات الوقت عسكريا‏.‏
بالتالي أصبحت قضية تهديد حرية الملاحة في البحر الأحمر تمثل خطا أحمر يصعب تجاوزه دون المخاطرة بمواجهة مع الدول الكبري ذات المصالح فيه‏.‏
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
اليمن يستنفر العرب لمواجهة مخطط أمريكي أوروبي لتدويل البحر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع الدفعة 19 صيدلة جامعة صنعاء :: المنتدى العـــــــــــام :: ..:::منتدى الرأي والرأي الآخر:::..-
انتقل الى: